الرئيسية / Latest News / نقولا الأسطا وراغدة شلهوب “إنغرمنا ببعض نحنا وصغار”

نقولا الأسطا وراغدة شلهوب “إنغرمنا ببعض نحنا وصغار”

نقلاً عن موقع الفن .. تحرير جون قصير

نقولا الأسطا “مروان خوري قدم أغنية “مش أنا بطريقة جميلة” ولكن”.
نقولا الأسطا “لا أقدم الأغنيات القديمة لأملأ أرشيفي بها”.
نقولا الأسطا “الشذوذ الجنسي ليس تهمة، واتقاضى أموالاً عن أغنياتي”.
راغدة شلهوب :”وفاء الكيلاني لها تاريخ حافل ولا مقارنة بيننا”.
راغدة شلهوب “لا أتخلى عن الجزء الإنساني داخلي لقاء سكوب إعلامي”.

إستقبلت رئيسة تحرير موقع “الفن” الإعلامية هلا المر، في برنامجها “هلا رمضان”، والذي يبث عبر إذاعة سترايك 97.3 و97.7، كل من الفنان نقولا الأسطا والإعلامية راغدة شلهوب.
وباركت المر مع بداية حديثها، لمسلسل “مش أنا” الذي إحتل الرايتنغ الأعلى في لبنان، مشيرة إلى ان هذا دليل على تعطش اللبنانيين للمسلسلات اللبنانية.
نقولا الأسطا بدأ حديثه عن قيامه بواجباته الإجتماعية والعائلية إضافة إلى واجباته الفنية مؤكداً انه لم يقصر يوماً بأية ناحية من النواحي، طالباً من المؤسسات الإعلامية تسليط الضوء على كل الأعمال.
وعن أغنيته الجديدة، قال “ستطرح خلال 24 ساعة ، وإسمها “مش قادر عيش”، وهي من كلماتي وألحاني، والأغنية تخبر عن نفسها، وتوزيع وليد قبلان، ومن إنتاجي ميلودية برودكشن”.
وبعد سؤاله “هل تتقاضى أموالاً من أنغامي؟” قال الأسطا “طبعاً، بخاصة عندما يقوم الناس بسماعها، فهذه الطريقة تنصف الفنان إلى حد ما، وتبقى أفضل من بيع الـ cd بألفين ليرة”.
وصرح الأسطا بأنه أنشأ مكتباً خاصاً بتعليم الفن، إلى جانب الأمور الفنية كافة.
وعن قصة الدب التي ترافقه دائماً، قال الأسطا “والدي رحمه الله كان قليل الكلام ، وفي أحد الأيام دخلت جارتنا إلينا، وكانت ترتدي حذاء أحمر، فأعجب والدتي، فقال والدي ليست جميلة، فقالت له والدتي انت أول حرفين من دبلوماسي، أي أنه دب”.
وصرح الأسطا بأن الشذوذ الجنسي ليس تهمة، وهذه الأمور بيولوجية، وقال “قد يمتلك الإنسان مناعة كبيرة مثل التي أنا أملكها، لأنني أمتلك مبادئ، وطبيعة الحياة تخبرك عن كل التفاصيل، فلا أستطيع ان أتخلى عن أي شيء صغير، لأصل إلى أعلى المراتب”.
هذا وأكد الأسطا، ان راغدة تمتلك العظمة كالصبوحة ، لانها مهما تألقت حافطت على تواضع العظمة وعظمة التواضع”.
ولفت الأسطا إلى انه يمدح ويذم الفنان الصاعد قائلاً “انا لا أتأخر عن مدح أي شخص، وفي الوقت عينه لا أتأخر عن ذمه ولكن ليس بهدف الذم بل لكي يسعى إلى تصحيح أخطائه”.
وأكد الأسطا أن أغنيته التي يقدمها تحمل قضية، وقال “صحيح لم يتم تسليط الضوء عليّ بعد برنامج إستديو الفن، إلا انني تألقت”.
أما بالنسبة لأخذ أغنية من الراحل زكي ناصيف فقال “أنا غنيت “صبحنا فجر العيد” تكريماً لزكي ناصيف ووديع الصافي، وكان لدي العديد من الفرص لأقدم أغنيات قديمة، إلا أن هذا الأمر لا يملأ أرشيفي وليس هذا ما أسعى إليه”.
واشار الأسطا إلى ان الفنان طوني حنا ظهر في الفترة الذهبية، لافتاً إلى ان صوته رائع جداً.
هذا وقال الأسطا “في السابق كان المحاور يسأل الفنان عن الأشخاص الذين يسمعهم، فكانوا يقولون، وديع الصافي وغيره، أما اليوم فيخاف الفنان من أن يذكر أسماء الفنانين”.
وقدم الأسطا أغنية “بعدك على بالي” للفنانة فيروز.
وعن رأيه السياسي قال “أنا دائماً مع التوافق وأكد ان رأيه ينصف كل أهل زحلة والورقة التي وضعها في الصندوق تبقي ضميره بحالة تامة من الراحة”.
وصرح الأسطا بأنه كان مغرماً بـ راغدة شلهوب في بداياته، وكذلك قالت شلهوب “إنغرمنا ببعض نحنا وصغار”.
هذا ولفت الأسطا الى انه يسامح في كل الأمور إلا في ما يتعلق بالكرامات، وقال “أحب الحياة بسلام”.
وعن طريقة تربية إبنتيه ، قال “هناك بعض الأمور التي أعطيها أكبر من حجمها ، وذلك من أجل أن تكون طريقة التربية صحيحة فلا يمكن أن أكون متسامحاً دائماً”.
واشار الأسطا إلى ان توجه إبنتيه بعيد عن الفن، فلكل منهما طريقها الخاص.
وقال الأسطا عن برنامج “هاني في الأدغال”، الذي يقدمه هاني رمزي “لم أستطع ان أتحمل ، لأن وقع البرنامج بطيء جداً على عكس رامز جلال”.
وعن المسلسلات الرمضانية التي يتابعها قال “مش أنا”.
وعن أغنية تتر مسلسل “مش أنا” قال “أغنية مش أنا جميلة ولكن قلبي دق أجمل”، وكل ما يقدمه مروان يليق به”.
وصرح الأسطا بأنه لم يشارك في إنتخابات نقابة الفنانين المحترفين، وذلك بسبب أشغاله وسفره خارج لبنان.
وعن مهرجاناته الصيفية، قال “هناك العديد من المهرجانات في زحلة، وصيدون وغيرها من المناطق اللبنانية”.
ووجه الأسطا رسالة إلى البلديات قائلاً “نتمنى ان تهتموا بالفنانين اللبنانيين قبل ان تهتموا بالفنانين الأجانب”.
راغدة شلهوب أكدت انه من الصعب ان ينجح الإنسان في مصر، إلا ان برنامج “100 سؤال” حقق نجاحاً كبيراً.
ولفتت شلهوب إلى ان الفرصة التي أتتها جيدة، وقالت “جاءتني العديد من الفرص إلا انني شعرت بأنني لم أكن مستعدة، وأثناء تقديم 4 حلقات خاصة بالفنان محمد حماقي، طلبوا مني البقاء، فأخذت الملف وتوجهت لدراسته، ووافقت عليه، بخاصة وانهم كانوا يسعون لإختيار النخبة لتقديم تلك البرامج”.
وأشارت شلهوب إلى أنها تكبر بمدح اللبنانيين لها، بخاصة من أهل الصحافة والفن.
واكدت شلهوب أنها تنافس منى عبد الوهاب ووفاء الكيلاني في مصر، حتى ان الضيوف يستغربون من الأحاديث التي صرحوا بها أثناء بث الحلقة.
اما بالنسبة لمنافستها لوفاء الكيلاني، فقالت شلهوب “وفاء لها تاريخ حافل في مصر، ونحن لا نستطيع ان نقارن بيني وبينها لأنها دخلت المجال منذ 20 عاماً، ولكن انا نجحت ولم أكن مشابهة لوفاء، فأسلوبها “دج” إلى حد ما، وكل شخص يمثل نفسه، وانا لا أستفز الضيف، بل أسير معه كما يريد، وهناك جزء إنساني بداخلي لا أتخلى عنه لقاء سكوب”.
ولفتت شلهوب إلى ان هناك بعض الحلقات التي فتحت النيران على العديد من الأشخاص، كالحلقة التي تناولت موضوع الشذوذ الجنسي.
وأشارت راغدة إلى ان تجارب الآخرين تجعل الإنسان يتعلم، وقالت “لو كنت موظفة بنك سأبقى كما أنا”.
وعن مدح الراحل رياض شرارة لها قالت انه قال لها “انت لديك العديد من المقومات” وشهادته هذه أعتز بها.
وأشارت شلهوب إلى ان أخلاق الأسطا لم تتغير، رغم تألقه.
واكدت شلهوب ان نسبة اللبنانيين الذين تستضيفهم في برنامجها قليلة، فقط تستضيف من يملكون شعبية في مصر.
ولفتت شلهوب الى ان برنامجها لا يستطيع ان يستعوب فنانين جدداً، بل فقط الفنانين المثيرين للجدل، وهناك بعض الأشخاص الذين تمت إستضافتهم ، والذين يثيرون الجدل بخاصة في الشارع المصري “مثل طلعت زكريا”.
وعن أهضم وأصعب الفنانين الذين إستضافتهم، قالت “مفيد فوزي، سهير رمزي، فاروق الفيشاوي”، والممثلون اللبنانيون هم أصعب من إستقبلتهم، لأنهم يأخذون موقف الدفاع دائماً.
ومن الحلقات الصعبة جدا، قالت شلهوب “إيناس الدغيدي ورغدة، فمن ناحية إيناس كانت دائماً ما تحمل الأمور الجنسية وتسلط الضوء عليها بشكل كبير، وبالنسبة لرغدة كانت مواقفها السياسية، ووصل الأمر إلى المطالبة بقتلي”.
وعن علاقتها بإبنتها “ناي” ، قالت “أعيش حالة من الخوف، بخاصة وأن عملي في مصر، وأحاول دائماً ان أعوض عنها، حتى وان كنت بعيدة وذلك من خلال مواقع التواصل الإجتماعي”.
وأكدت ان هناك العديد من المواضيع التي تزعج الفنانين، وقد يؤدي إلى إنسحابهم عن الهواء.
واشارت شلهوب إلى انها مطالبة حالياً بإستضافة الممثلين السوريين كـ “نسرين طافش، وتيم حسن”، إضافة إلى بعض الفنانين من لبنان، كـ وائل كفوري ونجوى كرم، وهيفا وهبي هي شخصية مثيرة للجدل وانا أحب ان استضيفها”.
وعن المسلسلات الرمضانية التي تتابعها قالت “وين كنتي ومش أنا ويا ريت”.
هذا وباركت شلهوب لمروان خوري الذي حاز عضوية دائمة في “ساسيم-فرنسا”.
ولفتت راغدة إلى أنها بإجازة حالياً من برنامج 100 سؤال، وقالت “إذا كان هناك موسم جديد فسيكون بعد رمضان”.

2016-06-15-PHOTO-00000059 2016-06-15-PHOTO-00000060 2016-06-15-PHOTO-00000061 2016-06-15-PHOTO-00000062 2016-06-15-PHOTO-00000063 2016-06-15-PHOTO-00000064 2016-06-15-PHOTO-00000065 2016-06-15-PHOTO-00000066 2016-06-15-PHOTO-00000067

عن admin

شاهد أيضاً

مروان خوري ل باتريسيا هاشم : يجب تأسيس نقابات للجان مهرجانات التكريم والجوائز من اجل ضبطها

  أطلّ الفنان الشامل مروان خوري ضمن برنامج “بصراحة” التي تقدمه الإعلامية باتريسيا هاشم عبر …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *